الأيروبكس وإنقاص الوزن

تمارين الأيروبكس هي تمارين سريعة كالجري والسباحة، تجعل القلب والرئتين يعملان بجد مما يزيد من كمية الأوكسجين التي تدور في الدم. وعندما تقترن التمارين بنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية تؤدي إلى خسارة كبيرة في الوزن.

ستحتاج لإنقاص الوزن بالأيروبيك لحرق سعرات حرارية أكثر مما تستهلكه وممارسة الرياضة بانتظام مع زيادة تدريجية في مدة وشدة التدريبات لفقدان وزن أكبر.

أعلم أن وزنك الحالي يؤثر على مقدار الوزن الذي تفقده أثناء ممارسة الأيروبكس. وكلما زاد وزنك زادت السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء النشاط البدني. على سبيل المثال، الشخص الذي يزن 200 كجم ويمارس تمارين رياضية بسيطة ساعة واحدة سيحرق تقريبا 450 سعر حراري ، في حين الشخص الذي يزن 130 كجم سيحرق 300 سعر حراري فقط.

يؤثر نوع التمارين الرياضية التي تقوم بها على عدد السعرات الحرارية التي تحرقها وكم الوزن الذي تفقده. فالتمارين الرياضية منخفضة التأثير أسهل على المفاصل وتحرق سعرات حرارية أقل من التمارين شديدة التأثير.  وتعد إختيار جيد لكبار السن والبدينين والحوامل.

يمكن للتمارين المكثفة للغاية كالزومبا أن تحرق ما يصل إلى 800 سعر حراري في الساعة. يؤثر أيضًا مقدار الوقت الذي تقضيه في التمارين الرياضية في حرق السعرات الحرارية وبالتالي مقدار الوزن الذي تفقده.

إذا كنت تزن 150 كجم وتمارس التمارين الرياضية عالية التأثير لمدة 30 دقيقة ثلاث مرات أسبوعيًا فستفقد أقل قليلاً من الكيلو بعد شهر.من ناحية أخرى، إذا كنت تمارس التمارين الرياضية عالية التأثير لمدة ستة أيام في الأسبوع ، فسوف تخسر أكثر من 3 كجم شهريًا. ضع في اعتبارك أنه من أجل خسارة كجم واحد في الأسبوع، يجب عليك حرق 500 سعر حراري أكثر مما تستهلكه يوميًا.

محاولة إنقاص الوزن من خلال التمرين بمفردك يمكن أن يغريك بالإفراط في التدريبات وقد يؤدي إلى الإصابة. ويفضل مع التمارين إضافة أطعمة صحية منخفضة السعرات الحرارية إلى نظامك الغذائي والتخلص من السعرات الحرارية العالية والأطعمة المغذية المنخفضة. على سبيل المثال:

  • تناول سلطة صغيرة فى العشا.
  • القضاء على الحلويات والصودا وشرب الكثير من الماء سيحسن الشبع.
  • إحتواء الوجبات على بروتينات خالية من الدهون ، مثل صدور الدجاج والسمك والحبوب الكاملة والخضروات الطازجة والفواكه الطازجة.
  • تناول حصص صغيرة من الدهون الصحية ، بما في ذلك الأفوكادو وزيت الزيتون ، لا بأس بها ، ولكن تجنب الدهون المشبعة والدهون غير المشبعة.